اخبار الخليج / اخبار اليمن

شاهد .. فنانة مصرية شهيرة كانت تقطع التصوير للصلاة ونادها العندليب يا « أمي » .. من تتوقع أن تكون ؟

انت الان تتابع خبر فنانة مصرية شهيرة كانت تقطع التصوير للصلاة ونادها العندليب يا « أمي » .. من تتوقع أن تكون ؟ والان مع التفاصيل

الرياض - روايدا بن عباس - 2021/10/14 الساعة 05:00 مساءً | (هبه الوهالي)

فنانة مصرية شهيرة قد لا يعرفها لجيل الجديد غير أنها أرتبطت بمخيلة الجيل الماضي وذلك لما تمتعت به بساطة وسامحة في ادوارها وخاصة دور الأم .

 54860149


وتفصيلا فإن العديد من الأسرار التي لا يعرفها الكثيرون عن الفنانة الراحلة فردوس محمد، التي برعت في تجسيد دور الأم في الأفلام المصرية القديمة، ووافتها المنية في 30 يناير 1961.

 

فقد حظت الفنانة فردوس محمد بحب الكثير من فناني الوسط في وقتها، وعند موتها عم الحزن بين الفنانين لدرجة أن العندليب عبد الحليم حافظ كان في استقبال جثمانها، وقال عنها وقت وفاتها: “اليوم فقط ماتت أمي فردوس محمد”، ودخل في نوبة بكاء شديدة مع فنانين آخرين من بينهم شادية، ويحيى شاهين، وشكري سرحان، ورشدي أباظة، وفريد شوقي.

 


وشهد الكثيرون لفردوس بقربها من الله ومواظبتها على صلاة الفروض، حيث كانت تقطع التصوير لأداء الصلاة، وفي أثناء مرضها الأخير طالبت بنزع الأجهزة الطبية عنها لتتمكن من الوضوء والصلاة.

 


كما أنها الفنانة الوحيدة التي حظت بقدر كبير من اهتمام الوسط الفني بها أثناء فترة مرضها، فكانت الفنانات (فاتن حمامة، وشادية، وصباح، وماجدة، وهند رستم، ونادية لطفي، يتبادلن الأيام للجلوس معها ورعايتها في المستشفى.


 هذا غير أن كوكب الشرق أم كلثوم توسطت لها لإصدار قرار من الدولة بعلاجها في سويسرا على نفقة الدولة، ولم يستغرق القرار سوى مكالمة هاتفية من أم كلثوم للرئيس الراحل جمال عبد الناصر.54860149

قد تقرأ أيضا