الارشيف / أخبار عالمية

ظهور 12 إصابة جديدة بكورونا في ماليزيا مرتبطة بحدث ديني

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث تفاصيل خبر ظهور 12 إصابة جديدة بكورونا في ماليزيا مرتبطة بحدث ديني في المقال التالي

أحمد جودة - القاهرة - دعت وزارة الصحة الماليزية، اليوم الخميس، إلى تأجيل التجمعات الجماهيرية بعد أن تم ربط ما لا يقل عن 12 حالة من حالات الإصابة بفيروس كورونا بحدث ديني استمر ثلاثة أيام في العاصمة كوالالمبور، حضره نحو 10 آلاف شخص من عدة دول.

تتتبع السلطات في ماليزيا ذات الأغلبية المسلمة، التي أبلغت عن 149 إصابة بالفيروس، نحو 5000 مواطن شاركوا في تجمع المبشرين الإسلاميين في 28 فبراير - 1 مارس في مسجد في ضواحي كوالالمبور، حسبما أوردت وكالة "رويترز".

وقالت وزارة الصحة على موقع "تويتر"، في إشارة إلى المرض الناجم عن فيروس كورونا: "يجب تأجيل جميع التجمعات الجماهيرية لتقليل انتشار الفيروس COVID-19".

ظهرت 11 حالة مرتبطة بالاجتماع في الأشخاص في بروناي الذين حضروا الاجتماع - أول حالات الإصابة بفيروس بروناي، حضر نحو 90 شخصًا من بروناي.

وقالت وزارة الصحة، أن الحالة الأولى لبروناي هي رجل يبلغ من العمر 53 عاما عاد من كوالالمبور في 3 مارس وبدأ ظهور أعراضه بعد أربعة أيام.

وقال مسؤول صحي، إن الحالة الثانية عشرة المرتبطة باجتماع كوالالمبور ماليزية.

وأكدت سنغافورة، أنها تحقق وتتعرف على مواطنيها الذين حضروا الاجتماع الماليزي.

في محاولة لوقف انتشار الفيروس، أصدر وزير الشؤون الدينية الماليزي مبادئ توجيهية لعقد صلاة الجمعة في المساجد، بما في ذلك تقصير الخطب والوضوء، أو طقوس الوضوء، التي سيتم تنفيذها في المنزل إن أمكن.